كيف أجني الكثير من المال .. كيف أصبح غنياً

مواضيع مفضلة

كيف أجني الكثير من المال .. كيف أصبح غنياً


 

كيف أجني الكثير من المال .. كيف أصبح غنياً، و كيف يصبح الأغنياء أكثر ثراء ؟

هذا السؤال مهم للغاية بالنسبة لك، تابعني.

لقد اكتسبت على مدى الأشهر الأربعة الماضية فهماً جديداً لقيمة الذات .

و أذكر أنني اعتدت على تقسيم أموالي إلى فئتين : الراتب والمدخرات. لقد كانت العملية بسيطة للغاية.

و لتحقيق دخل معين ، و قد قمت بتقديم وقتي ومهاراتي في مقابل المال.

و من ثم أحتفظ بنسبة مئوية من راتبي الشهري مرتين لنفسي و أضع الباقي في حساب التوفير أو كمداخرات .

و الحقيقة، فإن هذه الطريقة هي التي تستطيع من خلالها أن تجني مالاً جيداً . غير أنها ليست بالطريقة التي تجني بها أموالاً كبيرة.

و يشرح تيم فيريس Tim Ferriss في كتابه الذي كان الأكثر مبيعاً في جريدة النيويورك تايمز و المعنون بـ أربع ساعات من العمل في الأسبوع  The 4-Work Workeek ، يمكنك الحصول على الكتاب من المتاجر الإلكترونية.

السبب الذي دفع الموظف الذي كان قد صنف بكونه ثاني أقل شخص مدفوع الأجر في شركته لإقناعه ببدء شركة محدودة تختص ببيع مكمل غذائي يتم الإعلان عنه كأول معجل عصبي و محسن للأداء الرياضي في العالم  BrainQUICKEN LLC و ذلك إلى جانب عمله الأساسي.  

حيث حول هذا المشروع  الـ 40 ألف دولار  التي كان يتقاضها سنوياً إلى 40 ألف دولار يتقاضاها شهرياً.

فلو ظل فيريس راضياً عن مصدر دخله الوحيد ، وركز كل طاقته على تسلق سلم الشركات ، لما أصبح رمزاً و رائداً للأعمال التجارية الذي نعرفه اليوم.

و يبدأ مفتاح جني المزيد من الأموال من خلال وجود فهم أعلى و أسمى للثروة ، و من خلال فهم الطريقتين المختلفتين التي نحدد من خلالها الدخل.

إليك بعض الاقتباسات من كتاب تيم فيريس:

"هناك منافسة أقل على الأهداف الأكبر."

"إن التوقيت لا يكون صحيحاً دائماً. إذ أنه  بالنسبة لكلالأشياء الأكثر أهمية ، فإن التوقيت سيئ دائماً. "

"إن السؤال الذي يجب أن تطرحه ليس" ماذا أريد؟ "أو" ما هي أهدافي؟ "، و لكن" ما الذي سيثيرني؟ "

"الانشغال (أن تكون مشغولاً) هو شكل من أشكال الكسل، و بالتالي أن تعمل أقل هو طريق الإنتاجية الأكبر".


الطريقة الأولى :

و هي التي تعرف بطريقة الدخل النشط . و هي عملك بدوام كامل أو عمل بدوام جزئي تتقاضى من خلاله أجراً معيناً .

كما أنها تحتوي على أنشطة جانبية مثل العمل الحر ، كسائق في شركة أوبر Uber  ، وعربات فيفر Fiverr ، وما إلى ذلك.

و إذاً : فهي عملية تقوم من خلالها بالمتاجرة بوقتك في مقابل المال.


الطريقة الثانية :

و هي تسمى بالدخل السلبي أو المجهول .

حيث لا يتطلب تحقيق الأرباح فيها القيام بالكثير من العمل ، بما في ذلك الاستثمار ، والعقارات ، والتجارة الإلكترونية ، و الأتعاب الأدبية ، وما إلى ذلك.

وهذا يسمح لك بالحصول على بعض المرونة المالية خارج الفترة من 9 إلى 5 ، دون الحاجة إلى التواجد بالضرورة لجني الفوائد.

لذا فإن سر النجاح المالي  يكمن في ..

فهم كيفية بناء مصادر دخل متعددة تجمع بين الدخل النشط المعلوم active income والسلبي المجهول passive income .


و من المعلوم أن هناك الكثير من الناس  ممن يستندون على راتبهم الوظيفي ، أو يركنون إليه مدة عشر سنوات قبل اتخاذ أي خطوة أخرى.

فإذا كان طموحك هو أن تكون متوسط الدخل ، فإن هذه العقلية جيدة. ولكن لتحقق المستوى الأعلى من الثروة ، فإنك تحتاج إلى البدء في اكتشاف طرق مختلفة لكسب المال في وقت واحد.

لذا فإنني أعمل الآن على 4 مصادر دخل:

  1. وظيفة تسويق بدوام كامل

  2. برنامج الشريك المتوسط

  3. الكتابة المستقلة

  4. استثمارات المدخرات

و آمل في نهاية هذا العام  أن أضيف أربعاً على الأقل من القائمة التالية إلى مصادر دخلي :

  1. تدريب شخصي

  2. الاستطلاعات مدفوعة الثمن

  3. الاستثمار في الأعمال أو العقارات

  4. مستشار إستثماري في مجال الروبوتات  (Betterment، Acorns)

  5. بيع  الكتب

  6. كاتب وهمي (يكتب لحساب الآخرين ) Ghost writing

  7. ندوات تعليمية

و تعتبر مصادر الدخل هذه جيدة ، إلا أنها متواضعة إلى حد ما.

و لكنها سترتقي بي إلى مستوى مختلف من النجاح عند الجمع بينها .

و أعتقد بأن أشتون كوتشرAshton Kutcher مثال رائع على ذلك .

و قد تعرفه كنجم سينمائي / تلفزيوني مشهور. و هو يمتلك مهنة محترمة و قد  جنى الكثير من المال.

ولكن حتى لو لم يتلق دوراص آخر في الفيلم مرة أخرى ، فسيظل كوتشر أكثر ثراءً من 99% من العالم بسبب مجموعته المتنوعة من تدفقات الإيرادات.

فمنذ أوائل عام 2000 ، كان يمتلك شركة إنتاج ، واستثمر في الشركات الناشئة التقنية ، وشكل شركة رأس مال استثماري.

إن الثروة هي أكثر من كونها  مالاً تجنيه . إنها سلسلة من الاستراتيجيات و السلوكيات المكتسبة.

يقول إدموند بورك Edmund Burke :

 "إذا كنا نحن من نقود ثروتنا ، فسنكون أحراراً ؛ أما إذا كانت ثروتنا هي من تقودنا ، فسنكون في الحقيقة فقراء  "


و ختاماً  ….

من المؤكد أن هذه العملية لن تحدث بين عشية وضحاها. و أنا على يقين من أن معظم الأشخاص الذين يقرؤون هذا المقال لا يمتلكون سوى عدداً قليلاً من مصادر الدخل حتى الآن.

و لكنك إذا قمت بذلك ، فهذا رائع. و أنت الآن في طريقك نحو مستقبل أكثر ثراءً.

أما إذا لم يكن كذلك ، فلا داعي للذعر.

فحتى لو كنت تمتلك مصدراً واحداً  فقط من مصادر الدخل فأنت على ما يرام. و يجب أن يكون هدفك هو الحصول على فرصة جيدة  في البحث عن الفرص الموجودة هناك لكسب المزيد من المال.

لذا ، ما عليك عزيزي القارئ سوى أن تبدأ بشيء سهل مثل استثمار نسبة صغيرة من راتبك. و بمرور الوقت ، يمكنك إنشاء مصادر دخل مختلفة حتى تتطابق أرباحك الجانبية مع راتبك. ثم اندفع باتجاه تحقيق المزيد .

المشاركة على واتساب متوفرة فقط في الهواتف