زيت الخروع : فوائده للبشرة و الوجه

مواضيع مفضلة

زيت الخروع : فوائده للبشرة و الوجه


 

يعرف زيت الخروع Castor oil على أنه زيت نباتي يستخدم لمجموعة واسعة من الأغراض التجميلية والطبية. ويقال أنه يوفر فوائد صحية للوجه والجلد.

وعادةً ما يتناول الناس زيت الخـروع كمسهل laxative ، إلا أن هذا الزيت يمتلك فوائد محتملة للبشرة.

و لذلك سيوضح هذا المقال ماهية زيت الخـروع ويناقش فوائده الخاصة بالبشرة ، وكذلك كيفية استخدامه والآثار الجانبية المحتملة التي يمكن توقعها لدى استخدامه .


حقائق سريعة عن زيت الخروع

  1. يستخرج زيت الخروع من بذور نبات الريسينوس كميونس ricinus communis ، وهو موطن المناطق الاستوائية في إفريقيا وآسيا.

  2. عادة ما يتم تطبيقه  مباشرة على الجلد باستخدام كرة قطنية.

  3. يعتبر زيت الخـروع آمناً نسبياً للاستخدام ، إلا أن هناك بعض الأشخاص قد  أبلغوا عن آثار جانبية إثر تطبيقه و استخدامه على بشرتهم .

  4. يُعتقد أن زيت الخـروع له خصائص مضادة للالتهابات anti-inflammatory ومضادة للميكروبات antimicrobial و خصائص ترطيب moisturizing وبعض الخصائص المفيدة الأخرى.


ما هو زيت الخـروع؟

زيت الخـروع هو سائل شفاف ذو لون أصفر. ويعتبر عنصراً نشطاً في مجموعة واسعة من الأدوات المنزلية ، بدءاً من منتجات التنظيف وصولاً إلى الدهانات.

و قد تم استخدامه لعلاج مجموعة من الحالات الطبية ، وأبرزها مشاكل في الجهاز الهضمي.

و يتفكك زيت الخـروع إلى حمض الريسينوليك ricinoleic acid في الأمعاء الدقيقة .

و هذا بدوره  يسرع عملية الهضم.

وعلى الرغم من أن الأدلة أقل شمولية ، فقد أظهر زيت الخـروع أيضاً بعض الفوائد المحتملة عند استخدامه للوجه والجلد.

و يُعتقد أن كلاً من  زيت الخـروع وحمض الريسينوليك ricinoleic acid  يزيدان من خاصية  الامتصاص في الجلد ، وهما يستخدمان في بعض الأحيان لعلاج الأمراض الجلدية المختلفة ، بما في ذلك الأمراض الجلدية dermatosis ، والتهاب الصدفية  psoriasis وحب الشباب acne .

كما أن هناك أيضاً  تقارير قصصية عن زيت الخروع الذي يساعد في تعزيز نمو الشعر ، بما في ذلك الرموش ، على الرغم من عدم وجود أدبيات و مؤلفات علمية تدعم ذلك.

ومن خلال عمله كمصدر لحمض الريسينوليك والعديد من الأحماض الدهنية الأخرى ، فإن  زيت الخروع يحتوي  على بعض الخصائص التي تجعله منتجاً مفيداً للعناية بالبشرة ، خاصة للوجه.


فوائد زيت الخروع :

عُرف عن زيت الخروع توفيره للفوائد التالية للوجه والبشرة:

الوجه :

1- حب الشباب Acne : إن امتلاك زيت الخـروع خصائص مضادة للميكروبات ومضادة للالتهابات تجعله مفيداً في الحد من حب الشباب. حيث باستطاعة  حمض الريسينوليك Ricinoleic acid أن يمنع نمو البكتيريا التي تتسبب  في حدوث حب الشباب.

2- الملمس Texture : يعد  زيت الخروع غنياً بالأحماض الدهنية الأخرى. وبإمكان هذه الأحماض أن تعزز النعومة والرقة عند تطبيقها على بشرة الوجه.

3- البشرة (المظهر العام للبشرة): يمكن للأحماض الدهنية الموجودة في زيت الخروع أن تعزز نمو أنسجة البشرة السليمة ، مما يجعلها مفيدة في استعادة لون البشرة غير المتكافئ.

4- البشرة الحساسة: يحتوي زيت الخـروع على معدلات منخفضة من الكوميدوغينيك comedogenic . وهذا يعني أنه من غير المرجح أن يقوم زيت الخـروع  بسد المسام في الجلد وبالتالي تقليل خطر ظهور الرؤوس السوداء blackheads ، مما يجعله مناسباً للاستخدام على البشرة الحساسة.

5-غير مكلف: من الممكن أن تكون منتجات العناية بالبشرة ، وخاصة كريمات الوجه والزيوت باهظة الثمن. و لكن يعتبر زيت الخروع منخفض التكلفة نسبياً ويشارك في العديد من الخصائص المتشابهة ، مثل تعزيز البشرة الصحية أو الرطوبة في الجلد.


البشرة :

  • مضاد للالتهابات Anti-inflammatory: أظهر كل من زيت الخـروع وحمض الريسينوليك Ricinoleic acid خصائصاً مضادة للالتهابات. وهذا ما يجعله مفيداً في علاج الجلد المتهيج.

  • مضاد للميكروبات Antimicrobial: قد يساهم زيت الخـروع في حماية الجلد أيضاً من الالتهابات البكتيرية عن طريق تجنب الميكروبات التي يمكن أن تسبب المرض.

  • الترطيب: يحتوي زيت الخـروع على الدهون الثلاثية triglycerides. وهذه يمكن أن يساعد في الحفاظ على رطوبة الجلد ، مما يجعله علاجاً مفيداً للبشرة الجافة.

  • الهيدراتية Hydration : قد يكون لزيت الخـروع خصائص مرطبة ، مما يعني أنه يمكن أن يسحب الرطوبة من الهواء إلى الجلد ، مما يحافظ على رطوبة البشرة.

  • التطهير Cleansing : تساعد الدهون الثلاثية الموجودة في زيت الخروع في إزالة الأوساخ من الجلد.
  • و في حين أن زيت الخروع يحتوي على العديد من المواد الكيميائية المرتبطة بتحسين صحة الجلد ، فقد كان هناك بحث محدود في الفوائد الجلدية لزيت الخـروع . و من المحتمل أن يكون أكثر فعالية عند استخدامه جنباً إلى جنب مع العلاجات الأخرى.


استعمال زيت الخروع :

قد يستغرق الجلد بعض الوقت لامتصاص زيت الخروع بشكل كامل ، ولكن تخفيف الزيت يمكن أن يعزز الامتصاص في الجلد.

يمكن للناس تخفيف زيت الخروع و ذلك عن طريق مزجه مع زيوت أخرى ، مثل زيت الزيتون أو زيت الفول السوداني . و قد حُددت النسبة الموصى بها (1: 1 ) -أي يجب أن تكون كمية زيت الخروع مساوية لكمية الزيت المخلوط به.


الآثار جانبية لاستخدام زيت الخروع :

في حين أن زيت الخـروع له مجموعة من الخصائص الواعدة ، و لكن من المهم الإشارة إلى أن الأدلة العلمية الداعمة للعديد من هذه الادعاءات ليست قاطعة ، والكثير من الأدلة يميل إلى أن يكون قصصياً وليس علمياً .

وهذا يعني أن معظم الدراسات تدور حول حالة واحدة كانت فيها المعالجة بزيت الخروع ناجحة ، و ذلك بدلاً من توفير بيانات دقيقة وواسعة النطاق.

كما أنه غالباً ما تكون هذه التقارير متعلقة بتفاعلات الحساسية ، مثل:

  • الطفح جلدي

  • التورم

  • الحكة 

لذلك ، يجب على أي شخص يعاني من رد فعل تحسسي تجاه زيت الخروع أن يسعى للحصول على الرعاية الطبية على الفور.

و يعتبر كل من تهيج الجلد وتطور الطفح الجلدي هما من أكثر الآثار الجانبية شيوعاً .

إرسال تعليق

المشاركة على واتساب متوفرة فقط في الهواتف