لماذا يجب أن تبدأ صباحك مع الزنجبيل

مواضيع مفضلة

لماذا يجب أن تبدأ صباحك مع الزنجبيل


 

الزنجبيل هو  أحد المكونات الأساسية في المطبخ الشرقي و الآسيوي.

و يمكننا القول أن الزنجبيل يدخل في قائمة الأعشاب الطبية.

و كما يمكن استخدامه كنوع من التوابل،   فكذلك يمكن تناوله طازجاً أو شربه ضمن مغلي كشاي أو مع نكهات أخرى كالقهوة و الليمون.

و من خلا مقالنا هذا، ما رأيك بأن تبدأ يومك ببعض التوابل؟

في حين تعتبر وجبة الإفطار أهم وجبة في اليوم ، إلا أنها في بعض الأحيان قد تصبح مكررة ومملة .

إلا إذا كان كانت  تحتوي على الزنجبيل.

حيث يستضيف هذا الطعام الغني بالمغذيات متعدد الاستخدامات سرباً من الفوائد الصحية ، بدءاً من علاج الغثيان وصولاً إلى الحد من آلام العضلات.

و لكن ما الذي يجعله رائعاً حقاً؟

و يمكننا القول أن ذلك راجع إلى مدى سهولة الاعتماد عليه  أكثر من أي أطعمة خارقة أخرى، و يمكن إضافته بسهولة إلى أي وجبة في اليوم.

و سواء أكنت ترغب في إخفاء نكهته الحارة بالزبدة الكريمية أو السماح لها بإشعال حواسك أولاً أثناء شرب قهوتك ، فبإمكان الزنجبيل إحضار نكهات مذهلة وفريدة من نوعها إلى صباحك.

لذا  إليك عزيزي القارئ ثماني طرق لجني الفوائد الصحية للزنجبيل في وجبة إفطارك .


1. أضف التوابل لفنجان قهوتك الصباحية :

إن اتحاد القهوة والزنجبيل معاً يخلق ثنائياً قوياً لمكافحة الجذور الحرة ، خاصة وأن القهوة تعد واحدة من أكبر مصادر مضادات الأكسدة في العالم.

و للحصول على طعامك الرائع في الصباح ، ما عليك سوى إضافة الزنجبيل المطحون إلى قهوتك الخاصة بك (حتى 1 ملعقة صغيرة لكل كوب) ، أو  أن تجرّب صنع مشروب القشر اليمني التقليدي Qishr .

و لا تعد قهوة الزنجبيل الشرق أوسطية التقليدية حارة ولذيذة فحسب ، بل يمكن أن تساعد أيضاً في الهضم.


2. شاي الزنجبيل للحصول على جرعة من فيتامين سي  اليومية :

يعتبر شاي الزنجبيل Ginger tea مشروباً شائعاً لتدفئة الشتاء البارد.

و لا يعد هذا المشروب  دافئاً  ومريحاً فقط  ، و لكنه قد يساهم في تهدئة اضطراب المعدة.

و قد يكون كوب من هذا الشاي الحار في الصباح مفيداً بشكل خاص في تخفيف الغثيان أو دوار الحركة أو غثيان الصباح الناتج عن الحمل.

مواضيع ذات صلة :

 

3. افرد القليل من مربى الزنجبيل على البسكويت :

غالباً ما تكون غرف المؤونة محشوة بأنواع مختلفة من مربيات الفاكهة ، و لكن هل جربت مربى الزنجبيل؟  

إذ لابد لك عزيزي القارئ  أن تعلم أنه من الممكن ألا يكون الخيار الأكثر صحة ، إلا أنه بالتأكيد يعتبر خياراً صحياً.

و سواء أكنت تشتريه أو تصنعه بنفسك ، فإن مسحة من مربى الزنجبيل ستحول  الخبز المحمص أو البسكويت إلى طبق لذيذ .

أما بالنسبة لأي شخص يتلهف لتذوق  قضمة مرضية من زبدة الفول السوداني مع مربى الفاكهة  الكلاسيكي ، فما عليك إلا أن تجرب مجموعة فريدة من نوعها من زبدة الفول السوداني و مربى الزنجبيل.


4. استبدل شراب القيقب بخيار لاذع حريف أفضل :

ابتكرت شركة The Ginger People شراب الزنجبيل العضوي الخاص بها كبديل مبتكر لشراب فطيرة البانكيك .

و يعتبر هذا الشراب اللذيذ المؤلَّف من مكونين فقط شراباً شهياً عند استخدامه في المشروبات والمخبوزات ودقيق الشوفان والفطائر (البانكيك) و بسكويت الوفل .

كما يمكنك أيضاَ صنع شراب الزنجبيل الخاص بك بسهولة في المنزل عن طريق غلي المكونات برفق لمدة 30 دقيقة وتصفية الخليط من خلال منخل أو مصفاة للحصول على قوام أكثر نعومة.


5. جرب وعاء من الجرانولا  granola  المضادة للالتهابات :

يعتبر وعاء من الجرانولا المقرمش الغني بالألياف دائماً خياراً سهلاً لتناول الإفطار. إلا أن إضافة جرانولا الزنجبيل العطرة والتوابل إلى المزيج سيجعلها أفضل!


6. أضف عصير الزنجبيل إلى العصائر المثلجة (أو الميموز mimosas !) :

يمكنك أن تجرب عصير الزنجبيل الذي يوقظ الأمعاء كمشروب صباحي منعش . و يعد عصير الزنجبيل رائعاً مع مجموعة متنوعة من الأشياء ، مثل البطاطس المقلية و تتبيلة السلطات .

و هو يتضمن عدداً لا يحصى من الفوائد الصحية ، من تعزيز عملية الاستقلاب الغذائية إلى مكافحة البكتيريا بشكل طبيعي.

كما أنه جيد بشكل خاص لعلاج الألم وتشنجات الدورة الشهرية والألم الناجم عن ممارسة الرياضة.

و لتحضير عصير الزنجبيل ، قم ببشر بوصة واحدة من الزنجبيل و اخلطها مع العسل أو زيت جوز الهند المذاب ، ثم رش الشراب الناتج على وعاء الإفطار.

كما يمكنك من أجل الحصول على جرعة فائقة من التغذية أن تجرّب الجرانولا للأغذية الفائقة المليئة بـ 11 من الأطعمة الفائقة الغنية بالمغذيات superfoods  (بما في ذلك الزنجبيل بالطبع).

و من المعلوم أن إضافة الزنجبيل إلى وعاء الإفطار الصباحي سيوفر بعض الفوائد الهامة المضادة للالتهابات.


7. احصل على دفعة من الطاقة مع بعض الأطعمة الغنية بالمغذيات الفعالة للغاية:

هل تعاني من هبوط في طاقتك هذه الأيام ؟ 

لا بأس في ذلك ، إذ لا زال بإمكانك أن تجني البعض من فوائد الزنجبيل الفعال للغاية .

حيث يمكنك الحصول على أصابع من منتج  اللاربار Lärabar  الصحي والخالي من الغلوتين و المصنوع من الكركم والزنجبيل أو تحضير وجبة من بعض اللقم المليئة بطاقة الزنجبيل ، مثل كرات العجين اللذيذة و التي يطلق عليها " النعمة المحفوظة saving grace ".

حيث ستجعل  هذه الأطعمة من الفطور وجبة صحية إذا كنت في عجلة من أمرك.


8. قم بطيها في معجنات الإفطار :

لا شك أن الزنجبيل يستخدم في المخبوزات المشهورة - هناك خبز الزنجبيل gingerbread ،لقم الزنجبيل ginger snaps ، الكعك والفطائر المتبلة بالزنجبيل.

ولكن يمكنك الاعتماد على الزنجبيل لتحضير معجنات الإفطار أيضاً.

و يمكنك أن تجرب كعكات إفطار الزنجبيل بالليمون هذه من فيغا Vega للحصول على بعض الطاقة المستدامة.

أما بالنسبة للأشخاص الذين يمارسون الرياضة في الصباح ، فإن مثل هذه الوصفات ستكون مليئة بالدهون الصحية والبروتينات لتحسين أدائك.

و مع كل الفوائد الصحية المذهلة للزنجبيل و الجهد القليل المبذول في تحضير وجبة إفطار تجعل من أي وجبة إفطار مناسبة للملوك ، فسيكون من الصعب معرفة سبب عدم رغبتك في تضمينها في أهم وجبة في اليوم.

لذا : ما هي الطرق التي تتطلع إليها عزيزي القارئ لدمج الزنجبيل في روتينك الصباحي؟

المشاركة على واتساب متوفرة فقط في الهواتف