9 طرق لتحسين أداءك الجنسي أثناء العلاقة الحميمة

مواضيع مفضلة

9 طرق لتحسين أداءك الجنسي أثناء العلاقة الحميمة


 

بالتأكيد يشكل الجنس جزءاً مهماً من الحياة الزوجية السعيدة من ناحية. أما من ناحية أخرى فإن تحسين الأداء الجنسي يشكل الهاجس الكبير لمعظم الرجال.

فإذا كنت تتطلع إلى الحفاظ على نشاطك الجنسي في السرير طوال الليل ، فأنت لست وحدك. إذ يبحث العديد من الرجال عن طرق لتحسين أدائهم الجنسي.

و يمكن أن يشمل ذلك تحسين المشكلات الحالية أو البحث عن طرق جديدة لإبقاء الشريك سعيداً و مستمتعاً.

و بالفعل هناك الكثير من حبوب تعزيز الذكورة في السوق ، و لكن -من جهة أخرى- هناك العديد من الطرق البسيطة و المتاحة،

للبقاء أكثر ثباتاً، و ثقةً في غرفة النوم. و هذه الوسائل تدوم لفترة أطول دون الحاجة إلى زيارة الصيدلية.

ما هو جيد لصحة قلبك و دورتك الدموية، هو بالتأكيد جيد و صحي لصحتك الجنسية

بشكلٍ أساسي لابد لك من أن تضع في اعتبارك أن قضيبك يعمل على ضغط الدم ، و أن تتأكد من أن نظام الدورة الدموية لديك يعمل في أفضل شكل.

و في الأساس ، ما هو جيد لقلبك، سيكون بالطبع مفيد لصحتك الجنسية.

نرجوا أن تستمر في القراءة للحصول على طرق أخرى سهلة لتحسين أدائك الجنسي.

1. حافظ على نشاطك

من أفضل الطرق لتحسين صحتك هي ممارسةالتمارين الرياضية الخاصة بتنشيط القلب و الأوعية الدموية. باتأكيد يؤدي الجنس إلى رفع معدل ضربات قلبك ، و لكن التمرين المنتظم الذي يساعدالقلب على النبض بشكل صحي و صحيح،

يمكن أن يساعد أدائك الجنسي عن طريق الحفاظ على قلبك في حالة جيدة.

ثلاثون دقيقة في اليوم من التمارين الرياضية ، مثل الجري و السباحة ، بالتأكيد ستفعل المعجزات لتعزيز الرغبة الجنسية و رفع أداءك في غرفة النوم.

2. تناول هذه الفاكهة والخضروات

 

يمكن أن تساعدك بعض الأطعمة أيضًا على زيادة تدفق الدم. يشملوا:

  • البصل والثوم.

قد لا تكون هذه الأطعمة رائعة لتنفسك فحسب، و لكنها يمكن أن تساعد و تنشط الدورة الدموية.

  • الموز.

يمكن أن تساعد هذه الفاكهة الغنية بالبوتاسيوم في خفض ضغط الدم ، مما قد يفيد أعضائك الجنسية المهمة و يعزز الأداء الجنسي.

  • الفلفل الحار و الفلفل الأسود (التوابل).

تساعد الأطعمة الحارة الطبيعية على تدفق الدم عن طريق تقليل ارتفاع ضغط الدم و الالتهابات.

3. تناول هذه اللحوم والأطعمة الأخرى

إليك بعض الأطعمة التي يمكن أن تساعدك على تحقيق تدفق دم أفضل:

  • أحماض أوميغا -3 الدهنية .

هذا النوع من الدهون يزيد من تدفق الدم. و بالفعل يمكنك العثور عليها في سمك السلمون و التونة و الأفوكادو و زيت الزيتون.

  • فيتامين ب -1.

يساعد هذا الفيتامين، الإشارات في جهازك العصبي على التحرك بشكل أسرع ، بما في ذلك الإشارات من دماغك إلى قضيبك. و يوجد فيتامين ب1 في الفول السوداني و الفاصوليا.

  • البيض.

غني بفيتامينات B الأخرى ، و يساعد البيض على توازن مستويات الهرمون. و هذا من شأنه أن يقلل من الإجهاد و التوتر الذي يمنع الانتصاب في كثير من الأحيان.

4. تقليل التوتر و الإجهاد

يمكن أن يؤثر التوتر على جميع مجالات صحتك ، بما في ذلك الرغبة الجنسية Libido، و بالفعل تدعم الكثير من الأبحاث الترابط بين الجنس الضعيف و مستويات التوتر الذي يعانيه الشخص.

و يزيد التوتر أيضاً من معدل ضربات القلب (بطريقة سيئة) و يزيد كذلك من ضغط الدم. و كلاه الأمرين يضر بالرغبة الجنسية و الأداء الجنسي.

و من ناحية أخرى  يؤثر التوترالنفسي أيضاً على تحقيق الانتصاب أو الوصول إلى النشوة الجنسية.

تعتبر التمارين الرياضية طريقة رائعة لتقليل التوتر وتحسين الصحة العامة و الصحة الجنسية.

و بالتأكيد لابد لك من التحدث مع شريكك عن توترك ، و الذي من شأنه أن يهدئك أيضاً من جهة ، و يقوي علاقتكما من جهة أخرى.

و كذلك يمكن أن يؤدي التوتر أيضاً إلى عادات سيئة ، مثل التدخين أو تناول الكحول ، و التي تضر بأدائك الجنسي.

5. تخلّى عن العادات السيئة

ما تعتمد عليه للاسترخاء ، مثل التدخين و تناول الكحول ، يمكن أن يؤثر بشكلٍ كبير  على أداءك الجنسي.

و في حين تشير الدراسات إلى أن القليل من النبيذ الأحمر يمكن أن يحسن الدورة الدموية ، فإن تناول الكثير من الكحول يمكن أن يكون له آثار ضارة على الصحة الجنسية بشكلٍ خاص.

إذ تعمل المنشطات على تضييق الأوعية الدموية و قد تم ربطها بالعجز الجنسي.

و يعتبر الإقلاع عن التدخين  من أولى الخطوات لتحسين الأداء الجنسي.

و يمكن أن يساعد استبدال العادات السيئة بعادات صحية ، مثل ممارسة الرياضة و تناول الطعام بشكل جيد ، في تعزيز الصحة الجنسية.

6. تعرض لأشعة الشمس

 

تؤكد الدراسات  أن أشعة الشمس توقف إنتاج الميلاتونين في الجسم. و هذا الهرمون يساعدنا  على النوم و لكنه يهدئ من الإثارة الجنسية لدينا. و بالتالي فقلة الميلاتونين تعني احتمال زيادة الرغبة الجنسية.

و كذلك يمكن أن يساعد الخروج خارج المنزل و ترك الشمس تضرب بشرتك، على إيقاظ الدافع الجنسي الديك ، خاصة خلال أشهر الشتاء عندما ينتج الجسم المزيد من الميلاتونين.

7. مارس الاستمناء لتحسين طول مدة ممارسة الجنس

إذا كنت لا تستطيع إطالة مدة بقاءك في السرير كما ترغب، فقد تحتاج إلى بعض التدريبات.

و في حين أن طول مدة ممارسة الجنس هو أفضل طريقة لممارسة الجنس ، فيمكن أن يساعدك الاستمناء أيضاً على تحسين طول مدة ممارسة الجنس.
و مع ذلك ، يمكن أن يكون لكيفية ممارسة العادة السرية آثار ضارة.

أما إذا كنت ممن لديهم سرعة قذف أو ممن لا يطيلون مدة ممارسة الجنس، فذلك لأنك تقلل الوقت الذي تقضيه مع شريكك دون قصد. و السر الذي يجعل ممارسة الجنس تستمر لمدة أطول ، هي تماماً بتأخير القذف كما ترغب.

8. انتبه لشريكك

الجنس ليس طريقاً باتجاه واحد. إذ أن إيلاء اهتمام خاص لرغبات شريكك لا يجعل الجنس ممتعاً له فحسب ، بل يمكن أن يساعد أيضاً في إحمائك أو  إبطائك.

و يمكن أن يساعد الحديث عن هذا مسبقاً في تخفيف أي حرج إذا كنت بحاجة إلى الإبطاء خلال لحظة ساخنة. و يمكن للوتيرة المتناوبة أو التركيز على شريكك أثناء استراحة أن تجعل تجربة أكثر متعة لكلاكما.

9. احصل على المزيد من المساعدة إذا كنت في حاجة إليها

إذا كنت تعاني من ضعف الانتصاب أو مرض بيروني Peyronie’s disease أو أي اضطرابات تشخيصية أخرى ، فقد تحتاج إلى علاج طبي. فلا تتردد في التحدث مع طبيبك حول كيفية تحسين أدائك الجنسي.

و بالتأكيد فلن يكون قراراً سيئاً أبداً، إذا بدأت بممارسة الرياضة و تناول الطعام بشكل صحيح وا لاستمتاع بحياتك الجنسية على أكمل وجه.

إرسال تعليق

المشاركة على واتساب متوفرة فقط في الهواتف