الحياة الجنسية الجيدة : 7 أشياء استثنائية و مثيرة للدهشة

مواضيع مفضلة

الحياة الجنسية الجيدة : 7 أشياء استثنائية و مثيرة للدهشة


 

ربما تكون قد سمعت عن بعض الأطعمة التي تساعد على زيادة الرغبة الجنسية libido-boosting foods أو مثيرات للشهوة الجنسية aphrodisiac ، وحتى تمارين كيجل kegel exercises التي يمكنها فعل العجائب في حياتك الجنسية.

و بشكلٍ عام ، فقد تكون على دراية بكيفية الحفاظ على صحة جيدة ، و ذلك في سبيل حياة جنسية جيدة. وفيما يلي بعض الطرق غير المعتادة والغريبة بعض الشيء لضمان حصولك على حياة جنسية من الدرجة الأولى ، و التي تم التحقق من صحتها من خلال البحث.

1- السفر أكثر: 

تشير دراسة أجريت في بريطانيا  Britain إلى أن السفر يمكن أن يحسن بالفعل صحتك ، و يساعد على إنقاص الوزن ، و اكتساب الثقة ، و الشعور بأنك أصغر سناً ، بل و يزيد من الدافع الجنسي.

و قد زعم الاستطلاع الذي أجرته بوابة السفر إكسبيديا the travel portal Expedia أن هناك  أكثر من مليون شخص قالوا إن السفر زاد من الدافع الجنسي لديهم. 

كما لاحظت الدراسة أن هذا يرجع على الأرجح إلى زيادة في ثقة الجسم وتحسين الحالة المزاجية ، مما يجعلهم أكثر استعداداً للتقارب.

و قد أفادت ليندا بابادوبولوس  Linda Papadopoulos في بيان لها ، و التي كانت قد عملت مع إكسبيديا  Expedia في هذه الدراسة أنه : " يمكن للسفر أن يساعد في تقليل مستويات هرمون الإجهاد الكورتيزول cortisol.

و عندما ينخفض مستوى التوتر والقلق ، تزداد الحالة المزاجية - ما يجلب العديد من الفوائد الإيجابية ، غير المتوقعة في الغالب ، في نظرتنا إلى أنفسنا ، و الدافع والإنتاجية ، و توقعاتنا العامة للحياة " .

2- اسمح لنفسك بالتعبير عن مشاعرك :

 كشف بحث كندي أن مجرد ترك مشاعرك دون تضارب أو ازدواجية قد يكون أداة أساسية في زيادة القوة لحياتك الجنسية .

و تقول نايلة عواضة Nayla Awada ، طالبة الدكتوراه في علم النفس بجامعة مونتريال Universite de Montreal في كندا   Canada: "كلما زاد تباينك و ازدواجيتك ، كلما قلت قدرتك على توصيل عواطفك بشكل مرض ، وكلما زاد احتمال عدم ارتياحك مع شريكك".

و وفقاً للدراسة ، فقد كان الأزواج الذين نظموا عواطفهم معاً بطريقة مرضية أكثر إشباعاً  من الناحية الجنسية و النفسية و من ناحية العلاقة .

3-النوم لمدة ساعة إضافية : 

 قالت دراسة نشرت في مجلة الطب الجنسي Journal of Sexual Medicine  أنه يجب على النساء النوم لمدة ساعة إضافية عن المعتاد لتجربة رغبة جنسية معززة في اليوم التالي .

حيث زادت كل ساعة إضافية من النوم من احتمال ممارسة النشاط الجنسي مع الشريك بنسبة 14% وتقليل المشاكل المتعلقة بالإثارة المهبلية vaginal arousal من النساء اللائي حصلن على قدر أقل من النوم.

و قال ديفيد كالمباش David Kalmbach ، الباحث في مختبر أبحاث النوم واليوميات بجامعة ميشيغان University of Michigan’s sleep and circadian research laboratory : " إن النوم غير الكافي يمكن أن يقلل الرغبة الجنسية والإثارة لدى النساء".

وأضاف : " سيعمل النوم الكافي بشكل إيجابي على رغبة المرأة في ممارسة الجنس وكذلك نوعية الجماع من خلال الإثارة التناسلية الأفضل".

4- الاعتقاد بأن الرضا الجنسي لن يتحقق إلا بعد "العمل الجاد و الجهد": 

تشير دراسة نشرت في مجلة الشخصية وعلم النفس الاجتماعي Journal of Personality and Social Psychology بألا تتوقع أن يحدث الرضا الجنسي ببساطة .

حيث تعد التوقعات الجنسية " Sex expectations" -و هي  الحاجة إلى العمل على النمو الجنسي أو الاعتماد على القدرة الجنسية - قوية جداً بحيث يمكنها إما الحفاظ على العلاقات صحية أو تقويضها .

و وفقاً للأبحاث التي أجرتها جامعة تورنتو University of Toronto ، فإن الأشخاص الذين يؤمنون بالنمو الجنسي لا يعتقدون فقط أنهم قادرون على العمل على حل مشاكلهم الجنسية ، بل هم لا يتركون ذلك يؤثر على رضاهم الجنسي .

5- كن في حالة حب:

 تشير دراسة إلى أن الوقوع في الحب والالتزام يمكن أن يجعل ممارسة الجنس أكثر إرضاءً من الناحية الجسدية لكثير من النساء .

وقالت بيث مونتيمورو Beth Montemurro ، أستاذة مشاركة في علم الاجتماع من ولاية بن ستيت أبينجتون Penn State Abington : "في دراستنا ، قالت النساء إنهن يربطن بين الحب و الجنس وأن الحب يعزز في الواقع التجربة الجسدية للجنس".

و في الدراسة أيضاً ، قالت معظم النساء إنهن يعتقدن أن الحب ضروري لتحقيق أقصى درجات الرضا في كل من العلاقات الجنسية والزواج.

و أضافت معظم النساء في الدراسة أن الحب جعل ممارسة الجنس أكثر متعة من الناحية الجسدية . وقالت النساء اللواتي أحببن شركائهن الجنسيين أيضاً  أنهن  شعرن بأنهن أقل تمنعاً فيما يتعلق باستكشاف حياتهن و نشاطهن الجنسي .

6- الحصول على المزيد من أشعة الشمس: 

يمكن للرجال الذين يرغبون في الحصول على دافع جنسي أكبر و أعلى الاستفادة من تعريض أجسامهم لأشعة الشمس ، حيث كشفت دراسة أجراها علماء نمساويون أن أشعة الشمس تزيد من مستوى هرمون التستوستيرون  الذكوري testosterone .

و وفقاً للدراسة في جامعة غراتس الطبية Medical University of Graz  في النمسا Austria ، فإن الرجال الذين لديهم مستويات عالية من فيتامين (د) في الدم لديهم مستويات هرمون تستوستيرون أعلى بكثير من الرجال الذين يعانون من نقص في معدلات فيتامين (د) .

7- على النساء الحصول على أصدقاء أكثر من الرجال: 

كشفت دراسة شيقة أن النساء اللائي لديهن عدد أكبر من الأصدقاء الذكور ينغمسن في نشاط جسدي أكثر بكثير مع شركائهن من الأزواج أكثر من الإناث اللواتي لديهن عدد أقل من الأصدقاء الذكور ، و ذلك وفقاً لدراسة جديدة.

وذلك لأن الرجال ينظرون إلى الأصدقاء الذكور الموجودين في حياة شريكاتهم من الإناث على أنهم "منافسون جنسيون sex rivals ".

و  قال كبير الباحثين مايكل فام Michael Pham من جامعة أوكلاند Oakland University في الولايات المتحدة : " هذه هي الطبيعة البشرية.

فنحن نحتاج إلى التذكير بأن شريكنا ذو قيمة بالنسبة لنا ومرغوب به بالنسبة للآخرين .

و هذا ما يجعلنا نستمر في العمل من أجل الحفاظ على الرضا عن العلاقة ".

و قالت دراسة نشرت في مجلة علم النفس المقارن journal of Comparative Psychology : "  إن الرجال الذين قالوا إن شركائهم جذبوا الكثير من انتباه الرجال كانوا مرتبطين بممارسة المزيد من الجنس معهم.

و يقول فام Pham :  " يتم إثارة الرجال جنسياً من قبل شريكهم عندما يقدرون أن هناك  احتمالية أكبر لحدوث خيانة من قبل الشريك ".

إرسال تعليق

المشاركة على واتساب متوفرة فقط في الهواتف