نصائح وحيل لإدارة ضعف الانتصاب بدون حبوب

مواضيع مفضلة

نصائح وحيل لإدارة ضعف الانتصاب بدون حبوب


 

يمكن أن تؤدي مشاكل الانتصاب، و ضعف الانتصاب إلى تقويض ثقتك بنفسك.

من المعروف أنه من الممكن أن تحدث مشاكل الانتصاب للرجال في أي عمر.

و هناك العديد من العوامل التي تساهم في ضعف الانتصاب (ED) بما في ذلك سوء الحالة الصحية ، والمشاكل الطبية غير المعالجة ، والأدوية ، واستخدام المواد الإباحية.

و  يكافح العديد من الرجال لفهم ما إذا كانوا يعانون من خلل وظيفي جنسي أو مشاكل في الانتصاب و التي تمثل مشكلة مستمرة تتطلب مساعدة طبية.

وهناك العديد من النصائح والحيل  أدناه تساعد  دون استخدام الأدوية.

بادئ ذي بدء ، من الطبيعي أن يفقد الرجال انتصابهم بنسبة 25% تقريباً.

إلا أنه من المهم وجود توقعات واقعية لأدائك الجنسي حتى لا تهيئ نفسك للفشل.


التمييز بين مشاكل الانتصاب

إذا كنت قادراً على تحقيق الانتصاب و الحفاظ عليه بنسبة 75% من الوقت أو أكثر ، فمن المحتمل أن تكون مشكلات الانتصاب لديك ظرفية situational و ليست بيولوجية biological.

و هذا يعني أن الموقف أو الظرف الذي تعيش فيه قد يساهم في ضعف الانتصاب لديك مقابل وجود سبب بيولوجي.

و يمكن لأشياء مثل الإفراط في الشرب أو الشعور بالتوتر أن تسبب الضعف الجنسي الظرفي situational ED ، في حين أن ارتفاع ضغط الدم يمكن أن يسبب الضعف الجنسي البيولوجي  biological ED.


و هناك مسألة أخرى يجب مراعاتها و السؤال عنها و هي :

هل تستيقظ مع انتصاب في الصباح؟

إذا كانت الإجابة بنعم ، فمن المحتمل أن يكون ضعف الانتصاب لديك، عزيزي الرجل ظاهرياً . أما إذا كانت الإجابة لا ، فمن المرجح أن يكون الضعف الجنسي لديك قائماً على أساس بيولوجي.

و سيكون من المناسب رؤية طبيب المسالك البولية أو طبيب الأسرة للحصول على المساعدة.

كما أن وجود الضعف الجنسي القائم على أساس بيولوجي يجعلك مرشحاً جيداً للأدوية مثل الـ سياليس Cialis أو الفياجرا  Viagra مرة واحدة يومياً. 


عوامل ضعف الانتصاب

إن الشيء المهم الذي يجب مراعاته بخصوص الضعف الجنسي هو استخدام المواد الإباحية porn use.فإذا كنت تمارس العادة السرية على مواد إباحية شديدة التحفيز بشكل منتظم ، فقد يكون من الصعب أن تثار في غرفة النوم مع شريكك.

و تعد مشاهدة الفيديوهات الإباحية أمراً محفزاً للغاية وغالباً ما يواجه الرجال صعوبة في خلق نفس المستوى من الإثارة أو التحفيز مع شركائهم.

و لكن ضع في اعتبارك ممارسة العادة السرية بدون تقنية ، لأن الصور الموجودة في رأسك أقل إثارة من مشاهدة شيء حي. جرب هذا لمدة أسبوعين و لاحظ ما إذا كانت جودة الانتصاب لديك تتحسن.

أما عن العامل الآخر الذي يساهم في الضعف الجنسي فهو عدم وجود تحفيز كافٍ قبل البدء في ممارسة الجنس أو محاولته. و هناك كثير من الرجال يمتلكون سيناريو جنسي  و هو التقبيل لمدة دقيقة أو دقيقتين ثم محاولة الجِماع (الإيلاج).

إلا أنه و مع تقدم الرجال في العمر ، فإنهم يحتاجون إلى مزيد من التحفيز للحصول على الانتصاب و الحفاظ عليه بما يكفي لممارسة الجنس.

لذا يعد الانخراط في بعض المداعبة بنفسك أو مع شريكك طريقة رائعة لرفع مستويات الإثارة لديك والحصول على انتصاب ثابت.

و من اللافت للنظر أن هناك بعض الرجال ممن يبدأون  في التسرع في عملية ممارسة الجنس بمجرد تعرضهم للضعف الجنسي.

إنهم قلقون من أن يفقدوا الانتصاب ، لذلك فهم يندفعون بدلاً من التأني. إلا أن هذا الاندفاع يجعل المشكلة أسوأ.

و يمكنك أيضاً التفكير في استخدام خاتم الديك cock ring أو حلقة القضيب penis ring إذا كنت قادراً على الانتصاب ولكنك تواجه مشكلة في الحفاظ عليه.

حيث تعمل حلقات الديك عن طريق حبس الدم داخل قضيبك بحيث يظل قاسياً لفترة أطول.

و يمكنك شراء واحدة من متجر الجنس أو عبر الإنترنت.

حيث يمكنك أن تضع قضيبك وخصيتك عندما تكون في حالة نصف صلابة واستمر في ذلك حتى تنتهي من ممارسة الجنس.

و هو حل رائع ورخيص الثمن لمشاكل الانتصاب.

عدم وجود تحفيز كافٍ قبل البدء في ممارسة الجنس أو محاولته يعتبر عاملاً مهماً من عوامل ضعف الانتصاب.


و يمكنني أن أنصحك نصيحة أخرى و هي..

التأكد من التواصل مع شريكك حول ما تحبه أثناء ممارسة الجنس. إذ أن هناك الكثير من الرجال لا يتواصلون بشأن ما يثيرهم حقاً.

فإذا لم تكن مثاراً ، فقد تواجه الضعف الجنسي.

لذا ، تأكد من إخبار شريكك بما يثيرك. كما يجب أن يؤدي التواصل بشأن العلاقة الحميمة أيضاً إلى الشعور بمزيد من الارتباط بشريكك والشعور بمزيد من الاسترخاء عندما تكونان جنسياً معاً.

و يمكن أن تكون تجربة الضعف الجنسي أيضاً سبباً لعدم محاولة ممارسة الجنس المباشر (الإيلاج) penetrative sex .

لذا ، حاول عزيزي الرجل التخطيط لجلسة جنسية مع شريكك لا تركز فيها على الانتصاب على الإطلاق. فأشياء مثل التقبيل و اللعق و المص و المداعبة و الإثارة كلها محفزة للغاية و لا تركز على الإيلاج.

و لا تتردد في إيصال بعضكما البعض إلى هزة الجماع باستخدام هذه التقنيات و معرفة ما إذا كنت قادراً على الاسترخاء و الاستمتاع بالتجربة.

حيث يشعر الكثير من الرجال بالفشل عندما يصبح انتصابهم غير موثوق به.

لذا فإن إجراء بعض الجلسات الجنسية الناجحة التي تؤدي إلى هزة الجماع دون إيلاج يمكن أن يعيد المتعة إلى ممارسة الجنس.

كما أن هناك العديد من الأزواج يجدون النجاح في استخدام هذه التقنية و يبدأون في إعادة الانخراط الجنسي بدلاً من تجنب ممارسة الجنس خوفاً من الفشل.

المشاركة على واتساب متوفرة فقط في الهواتف