ماذا تعرف عن التبول بعد ممارسة الجنس ؟

مواضيع مفضلة

ماذا تعرف عن التبول بعد ممارسة الجنس ؟


 

 ربما يكون هناك الكثير من الناس ممن سمع عن أن التبول بعد ممارسة الجنس أمر مفيد ، وخاصة بالنسبة للنساء.

وذلك لأن التبول يطرد البكتيريا خارج الجسم ، مما قد يساعد في منع تطور التهابات المسالك البولية.

و في هذا المقال ، ننظر في الكيفية التي يساعد فيها التبول بعد ممارسة الجنس في منع التهابات المسالك البولية urinary tract infection.

كما  أننا نناقش أيضاً ما إذا كان هناك أي فوائد أخرى للتبول بعد ممارسة الجنس.


فوائد التبول بعد ممارسة الجنس

يعتبر الجماع الجنسي عاملاً خطراً في التسبب بالتهابات المسالك البولية (عدوى المسالك البولية) urinary tract infections (UTIs)..

حيث من الممكن أن تنتقل البكتيريا من الأعضاء التناسلية genitals إلى مجرى البول urethra أثناء ممارسة الجنس .

ومجرى البول urethra هو الأنبوب الذي يربط المثانة bladder بفتحة مجرى البول حيث يخرج البول.

و من ثم بإمكان البكتيريا أن تشق طريقها من مجرى البول إلى المثانة ، مما يؤدي إلى حدوث التهاب المسالك البولية UTI.

لذلك يعد التبول بعد ممارسة الجنس أمراً مساعداً على طرد البكتيريا من مجرى البول ، مما يساعد على منع عدوى المسالك البولية.


كيف يمكن أن يساعد التبول في منع عدوى المسالك البولية
UTIs ؟

تعتبر الإناث أكثر عرضة بنسبة 30 مرة للإصابة بالتهاب المسالك البولية مقارنة بالذكور. ويرجع ذلك إلى سببين:

  • أولاً - إن مجرى البول الأنثوي قريب من المهبل والشرج. وهذا يعني أن البكتيريا يمكن أن تنتشر بسهولة من هذه المناطق إلى مجرى البول. 

  • ثانياً - إن مجرى البول أقصر عند الإناث منه عند الذكور. وهذا يعني أن البكتيريا التي تدخل مجرى البول يمكن أن تصل إلى المثانة بسهولة أكبر.

لذلك بإمكان التبول بعد ممارسة الجنس عند النساء أن يساعد على طرد أي بكتيريا بعيداً عن مجرى البول.

أما بالنسبة للذكور ، فيعتبر التبول بعد ممارسة الجنس أقل أهمية منه عند النساء . وهذا لأن الذكور لديهم مجرى بولي أطول .

ونتيجة لذلك ، فمن غير المرجح أن تصل بكتيريا المنطقة التناسلية إلى المثانة.

وعلى الرغم من عدم وجود دليل قوي يؤكد أن التبول بعد ممارسة الجنس يمكن أن يمنع عدوى المسالك البولية ، إلا أنه لا يوجد أي ضرر في اتباع هذه الممارسة .

و قد يساعد هذا الأمر في تقليل خطر الإصابة بالتهابات المسالك البولية ، خاصة عند النساء والأشخاص الأكثر عرضة للإصابة بالتهابات المسالك البولية.


هل يمنع التبول بعد ممارسة الجنس الحمل؟

التبول بعد ممارسة الجنس لن يمنع الحمل.

و يعد كل من مجرى البول والمهبل جزءان منفصلان من التركيب البنيوي أو علم التشريح الخاص بالإناث female anatomy . ونتيجة لذلك ، فلن يؤثر التبول على الحيوانات المنوية التي تدخل المهبل .

كما أن استخدام شكل من أشكال تحديد النسل هو الطريقة الوحيدة لمنع الحمل أثناء ممارسة الجنس.


هل يمنع التبول بعد ممارسة الجنس الأمراض المنقولة بالاتصال الجنسي
STIs ؟

 إن التبول بعد ممارسة الجنس لا يمنع العدوى المنقولة بالاتصال الجنسي sexually transmitted infections (STIs).

و يصاب الناس بالأمراض المنقولة بالاتصال الجنسي عن طريق امتصاص البكتيريا من خلال الأغشية المخاطية داخل أجسادهم أثناء عملية الجماع.

لذلك فإن التبول بعد ممارسة الجـس لن يمنع هذه البكتيريا من دخول الجسم.

إلا أن استخدام الواقي الذكري condom أو أي شكل آخر من وسائل منع الحمل أثناء ممارسة الجنس يمكن أن يساعد في تقليل خطر الإصابة بالأمراض المنقولة بالاتصال الجنسي .


متى يجب التبول بعد ممارسة الجنس ؟

لا يوجد وقت موصى به للتبول بعد ممارسة الجـنس ، و ذلك على الرغم من أن هناك بعض المصادر القصصية تشير إلى وجوب التبول في غضون 30 دقيقة بعد ممارسة الجنس .

و بشكل عام ، كلما أسرع الناس بالتبول بعد ممارسة الجنس ، كلما أسرعوا في التخلص من البكتيريا قبل انتقالها إلى مجرى البول.

وإذا كان الناس يكافحون من أجل التبول بعد ممارسة الجنـس ، فقد يساعد شرب كوب أو كوبين من الماء في هذا الأمر.

و كلما كانت كمية البول أكبر ستكون العملية أكثر فاعلية في التخلص من البكتيريا إلى خارج الجسم .


طرق أخرى لمنع عدوى المسالك البولية

قد تساعد النصائح التالية أيضاً في تقليل خطر إصابة الشخص بالتهاب المسالك البولية:

  • شرب من 8 إلى 10 أكواب من الماء يومياً، لضمان التنظيف المستمر للبكتيريا خارج مجرى البول .

  • التبول كلما دعت الحاجة ، بدلاً من إمساك البول .

  • تجنب الاستمرار في عدم التبول لأكثر من 3 أو 4 ساعات .

  • امسح دائماً من الأمام إلى الخلف بعد الذهاب إلى المرحاض .

  • تنظيف الأعضاء التناسلية بالماء الدافئ كل يوم .

  • تجنبي استخدام منتجات النظافة النسائية المعطرة .

  • تجنب الغسل douching .

  • تجنب استخدام المبيدات المنوية إذا كنت عرضة للإصابة بالتهابات المسالك البولية .

  • ارتداء ملابس داخلية قطنية فضفاضة .

  • تجنب ارتداء الملابس الضيقة .

  • تجنب البقاء في حمام مبلل و رطب أو ملابس التمارين الرياضية التي يمكن أن تحبس الرطوبة وتؤوي البكتيريا حول الأعضاء التناسلية .

  • تحديد وقت الاستحمام إلى مدة 30 دقيقة أو أقل .

  • شرب عصير التوت البري أو أخذ مستخلصات التوت البري .


متى تجب زيارة الطبيب :

يجب على الناس رؤية الطبيب إذا كانوا يعانون من الأعراض التالية من التهاب المسالك البولية:

  • إحساس مؤلم أو حارق عند التبول .

  • الشعور بالحاجة إلى التبول في كثير من الأحيان ، على الرغم من مرور كمية صغيرة فقط من البول في كل مرة .

  • اللون القاتم للبول .

  • رائحة كريهة البول .

  • وجود دم في البول .

  • إحساس بالضغط أو بالألم في أسفل البطن .

  • الشعور بالتعب أو الضعف أو الإرهاق .

  • الارتباك و التشوش .

و في حال كان الناس يعانون من التهاب المسالك البولية ، فمن المرجح أن يصف الطبيب المضادات الحيوية لإزالة العدوى .

وعادة ما يبدأ الناس في الشعور بالتحسن في غضون بضعة أيام.

و لكن يمكن في بعض الحالات لأمراض المسالك البولية أن تصل إلى الكليتين. كما يمكن أن تكون عدوى الكلى حادة وتتطلب علاجاً طبياً فورياً. وتشمل أعراض التهاب الكلية ما يلي:

  • الحمى

  • القشعريرة

  • الغثيان

  • التقيؤ

  • ألم في أسفل الظهر

و تجدر الإشارة إلى أنه يجب على الناس أيضاً مراجعة الطبيب إذا لاحظوا أي أعراض غير عادية أو مؤلمة أثناء أو بعد ممارسة الجنس .

إذ من الممكن أن تكون هذه الأعراض من الأمراض المنقولة بالاتصال الجنسي.

المشاركة على واتساب متوفرة فقط في الهواتف