الإباضة : كل ما تحتاجين معرفته لتصبحي حاملاً

مواضيع مفضلة

الإباضة : كل ما تحتاجين معرفته لتصبحي حاملاً


 

كيف تعمل الإباضة ، علامات الإباضة ، ما تحتاجين إلى معرفته للحمل

ماذا تعني الإباضة ovulation ؟ متى سوف تقوم المبايض بإنتاج البويضات ؟ وما علاقة ذلك بالحمل؟

إذا كنت جديدة في محاولتك لتصبحي حاملاً ، أو أنك كنت تحاولين فقط فهم الجهاز التناسلي الأنثوي بشكل أفضل قليلاً ، فمن المحتمل أن تكون لديك أسئلة أساسية كهذه.

و ربما تشعرين بالحرج من سؤال طبيبك لأنك تشعرين أن الجميع يعرف التفاصيل مسبقاً بالفعل.

لكن كلما زادت المعلومات التي لديك عن الإباضة ، أصبحت أكثر استعداداً لعملية الحمل بأكملها.

ما هي الإباضة بالضبط؟

تعرف الإباضة على أنها ما يحدث عندما تخرج البويضة (أو ما يسمى بالبيضة في مراحل النمو الأولى ovum) من المبيضين .

ففي أثناء كل دورة شهرية ، تعمل الهرمونات التناسلية معاً لتحفيز المبيضين.

حيث تبدأ بعض البيوض غير الناضجة ،و المعروفة أيضاً باسم البويضات oocytes ، في النمو والاستجابة لهذه الهرمونات.

و على الرغم من أن هناك العديد من البويضات ستبدأ في التطور في بداية الدورة ، إلا أنه عادة ما سيتم إطلاق بيضة واحدة فقط.

(إذا تم إطلاق بيضتين ، فيمكنك أن تتصوري أنه سيكون لديك توأمين غير متطابقين!)

و في أثناء تحضير المبيضين لإطلاق البويضة ، تستعد بطانة الرحم (endometrium) لتلقي بويضة مخصبة أو جنين embryo .

و في هذه المرحلة تقوم الهرمونات بتكثيف وتغيير بطانة الرحم .

و قد تفترضين أن البويضات في المبيض تتطور من المرحلة الأولى إلى التبويض في غضون شهر ، ولكن هذا غير صحيح. و ذلك لأن البويضات تتطور  على مدى عدة أشهر. و هي تمر (البويضات) بمراحل مختلفة حتى تصبح مستعدة للإباضة أو تتوقف عن النمو و تبقى خامدة .

كما أن معظم البويضات في المبايض لدى المرأة لا تنضج أبداً حتى التبويض أو الوصول إلى مرحلة الإباضة.

و الجدير بالذكر أن  المبيضان  يحتويان على حوالي 300000 بيضة عندما تبدأ المرأة في سن البلوغ .

و على الرغم من وجود هذا المخزن الظاهر للبيض ، إلا أن المرأة لا تقوم بالإباضة إلا حوالي 300 بويضة طوال حياتها.

هناك اعتقاد خاطئ أيضاً بأن كل مبيض يقوم بالإباضة بالتناوب مع الآخر .

فعلى سبيل المثال ، في شهر واحد ، يقوم المبيض الأيمن بالإباضة.

ثم يقوم المبيض الأيسر بالإباضة في الشهر الذي يليه . و في الواقع ، تحدث الإباضة في أي جانب يحتوي على البويضات أو البويضة الأكثر نضجاً في الشهر.

و قد تحدث إباضة في أحد المبيضين في بعض النساء ، بشكل ملحوظ أكثر من الآخر.

متى سيقوم المبيضين لدي بالإباضة؟

عادة ما تحدث الإباضة بين اليوم 11 واليوم 21 من الدورة الشهرية. حيث أن كل امرأة لها تبويض وفق جدولها الخاص.

و لربما  تكونين قد سمعت أن الإباضة تحدث في اليوم الرابع عشر من دورتك ، إلا أن هذا ليس صحيحاً بالضرورة.

و في الواقع ، حتى النساء اللواتي اللواتي لديهن دورة شهرية مدتها 28 يوماً لا تعطين بويضة دائماً في اليوم الرابع عشر.

و قد وجدت إحدى الدراسات أن هناك  أقل من 10%  من النساء اللواتي لديهن دورة 28 يوماً  كانت فترة الإباضة في اليوم 14 .

و عادة ، عندما تقول امرأة أنها في فترة الإباضة ، فإنها تشير إلى فترة الخصوبة التي تتراوح من يومين إلى ثلاثة أيام قبل مرحلة الإباضة.

و إذا افترضنا حدوث الإباضة في مكان ما بين اليوم 11 واليوم 21 ،فيمكن أن تحدث هذه الفترة الخصبة الإضافية في وقت مبكر من اليوم 9 من الدورة الشهرية وفي وقت متأخر من اليوم 22.

و هذا يعتبر نطاقاً واسعاً ! كما أنه السبب الكامن في أن معظم النساء اللواتي يرغبن في الحمل سيتتبعن التبويض و علامات الخصوبة.

كيف سأعرف؟

تعاني معظم النساء من علامات وأعراض معينة  قبل فترة الإباضة .و قد تظهر بعض الأعراض قبل الإباضة بعدة أيام ، بينما لن تحدث الأعراض الأخرى إلا قبل يوم أو  في يوم الإباضة.

و هناك خيار آخر وهو استخدام أدوات اختبار الإباضة.

حيث تعمل هذه الاختبارات إلى حد كبير مثل اختبارات الحمل ، و هي تستخدم البول لتستدل على  وجود  هرمون معين .

فعندما تحصلين على نتيجة إيجابية في اختبار التبويض ، فأنت تقتربين من التبويض ، ويجب أن تمارسي الجنس.

أما الطريقة الأكثر دقة لتحديد الإباضة فهي عن طريق الموجات فوق الصوتية عبر المهبل باستخدام OB / GYN أو في عيادة الخصوبة.

قبل الإباضة :

  1. زيادة الرغبة الجنسية
  2. زيادة مخاطية عنق الرحم
  3. تليين وفتح عنق الرحم
  4. آلام الإباضة (عادة لا تكون مؤلمة ، و هناك بعض النساء تبلغن عن تشنج أو ألم حاد )

بعد الإباضة :

  1. انخفاض الرغبة الجنسية
  2. انخفاض مخاطية  عنق الرحم
  3. الارتفاع في درجة حرارة الجسم الأساسية
  4. ترقق في الثدي (عدة أيام بعد فترة الإباضة ، و قد يتم الإلتباس به على أنه علامة حمل مبكرة)

الإباضة و الحمل :

يتطلب الحمل بويضة واحدة على الأقل و حيوان منوي واحد. و من الممكن أن يعيش السائل المنوي ما يصل إلى خمسة أيام في الجهاز التناسلي الأنثوي .

لذلك إذا مارس الزوجان الجنس يوم الاثنين ، فسيظل هناك حيوانات منوية حية قابلة للحياة تتدلى في قناتي فالوب حتى يوم الخميس.

و لكن البويضة البشرية تعيش 24 ساعة فقط.

و يجب أن يتم تخصيبها خلال أول 12 ساعة من التبويض.

و هذا هو السبب في أنك بحاجة إلى ممارسة الجنس قبل الإباضة . و إذا كنت ترغبين في الحمل ، فإن ممارسة الجنس قبل الإباضة سيضمن وجود خلايا منوية في انتظار تخصيب البويضة التي تم إنتاجها في مرحلة الإباضة .

و ليست هناك حاجة لممارسة الجنس في لحظة الإباضة.

متى تعتبرين حامل؟

يحدث الحمل عندما تقوم الخلية المنوية بتخصيب البويضة ،.

إلا أنك لا تعتبرين حاملًا من الناحية الفنية في هذه اللحظة. و يجب أن يتم زرع البيض لبدء الحمل.

و لكي تعتبري حامل ، يجب أن تزرع البويضة المخصبة نفسها في بطانة الرحم.

و يحدث هذا بعد 7 إلى 10 أيام من الإخصاب.

و الجدير بالذكر أن  المرأة التي تمر بأطفال الأنابيب لا تعتبرحاملاً بعد نقل الأجنة.

فعلى الرغم من أن الجنين قد تم نقله إلى الرحم ، إلا أنها ليست "حامل" ما لم يزرع الجنين نفسه في بطانة الرحم.

كم مرة يجب أن تمارسي الجنس؟

في حين أن معرفة وقت الإباضة يمكن أن يساعدك على توقيت ممارسة الجنس في أيامك الأكثر خصوبة ، إلا أن ذلك ليس مطلوباً.

فإذا مارست الجنس ثلاث إلى أربع مرات في الأسبوع ، فستكونين ملزمة بممارسة الجنس خلال فترة الإباضة.

و يمكنك من الناحية المثالية ، ممارسة الجنس كل يومين خلال فترة خصوبتك حتى يكون للحيوانات المنوية الوقت الكافي للتجدد والنضج.

ماذا لو لم أكن أمر بفترة الإباضة ؟

إذا كنت لا تختبرين أي من أعراض الإباضة في أي وقت خلال دورتك الشهرية  ، أو إذا كنت تعانين من عدم انتظام الدورة الشهرية ، فمن الممكن ألا يكون لديك إباضة في كل شهر.

و يعرف مصطلح عدم الإباضة ب Anovulation  و هي عندما لا يكون لدى المرأة إباضة .

و هو سبب شائع للعقم.و هناك  أعراض أخرى محتملة لعدم الإباضة و ذلك بسبب كون  فترات الدورة الشهرية  قصيرة للغاية أو طويلة أو أن هناك غياب كامل للحيض.

إرسال تعليق

المشاركة على واتساب متوفرة فقط في الهواتف