عدوى الداء الخامس لدى الأطفال.. انتبه لضعف المناعة

مواضيع مفضلة

عدوى الداء الخامس لدى الأطفال.. انتبه لضعف المناعة


 

يعتبر الداء الخامس (Fifth disease) من العدوى الفيروسية التي تُصيب الأطفال من عمر 3 إلى 12 عاما.

وذكرت مجلة "بيبي & فاميليه" الألمانية، أن سبب تسميته بهذا الاسم يرجع إلى أنه يعد خامس طفح جلدي تقليدي شائع في مرحلة الطفولة.

أعراض الإصابة بالداء الخامس

وأوضحت المجلة أن أعراض الداء الخامس لدى الأطفال تتمثل في طفح جلدي باللون الأحمر، والذي يظهر بعد حوالي أسبوع إلى أسبوعين، وبالتحديد على الخدين أولا، ثم على الكتفين وأعلى الذراعين والفخذين والأرداف.

وقبل ظهور الطفح الجلدي تظهر بعض الأعراض غير المحددة نوعا ما مثل التعب والصداع وآلام البطن والحمى وسيلان الأنف. 


ويتلاشى الطفح الجلدي بعد 7 إلى 10 أيام أخرى، ولكن يمكن أن يستمر في الظهور لعدة أسابيع.

ضعف المناعة

وعلى الرغم من أن الداء الخامس لا يشكل خطرا على الأطفال، إلا أنه قد يشكل خطرا على الأشخاص، الذين يعانون من ضعف المناعة أو من بعض أمراض الدم، كما أنه قد يؤدي أحيانا إلى الإصابة بفقر الدم.

وتنصح المجلة الحوامل بتوخي الحذر بشكل خاص؛ حيث يجب إجراء فحص دم في حالة ظهور أية إصابة في البيئة المحيطة؛ نظرا لأن هذا المرض قد يهدد حياة الجنين، وفي بعض الحالات قد تكون هناك حاجة لنقل دم للجنين في بطن أمه.

إرسال تعليق

المشاركة على واتساب متوفرة فقط في الهواتف