القراءة : إذا أردت أن تزيد معرفتك ، فقم بتدوين الملاحظات و الأفكار

مواضيع مفضلة

القراءة : إذا أردت أن تزيد معرفتك ، فقم بتدوين الملاحظات و الأفكار


 

دوِّن الأفكار الرئيسية دون مقاطعة قراءتك المتدفقة

إن القراءة سلوك حضاري و مصدر مهم للنمو العقلي و التقدم المهني و الاجتماعي. 

و بالتأكيد فإن القراءة الاستكشافية مفيدة لإدراك الفكرة المحورية التي يدور حولها الكتاب أو لتي يتضمنها النص.

و لاشك بأن تدوين الأفكار و الملاحظات حول النص الذي تقرأه سيعود بالنفع الكبير عليك بعد إنهاء الكتاب الذي تقرأه من خلال تطبيق هذه الأفكار في حياتك  العملية أو مناقشة ما دونته من أفكار و ملاحظات مع الأصدقاء أو مع أصحاب الاختصاص لتثبيت الفكرة أو

تصحيحها.


القراءة لا تزيد من معرفتك على نحو تلقائي .

من المقبول ألا تتذكر 100% مما قرأته للتو ، و لكن إذا كنت تريد أن تتذكر 90% مما قرأته (من الواضح أن هذا أكثر ارتباطاً بالكتب غير الروائية) فعليك تعميق محادثتك بنشاط و عمد، مع الأفكار التي تصادفك.

و لا شك بأنها طريقة أفضل لتذكر ما تقرأه خاصة إذا كنت تنوي تطبيق الأفكار على حياتك. و لكن : هل سبق لك أن قرأت مقطعاً من كتاب أنت متأكد من أنه يمكن أن يكون يوماً ما قابلاً للتطبيق في حياتك؟ غير أنه و في غمرة  قوائمك العديدة للأشياء التي يجب القيام بها ، يتلاشى المقطع بسرعة.

و هكذا ، فإنك ستنسى في النهاية كل شيء تقريباً تصادفه ذاكرتك قصيرة المدى (وهو عديم الفائدة على المدى الطويل) إذا لم تعترض العملية وتلتزم بالمعلومات في ذاكرتك طويلة المدى.

و تظهر الأبحاث أن تلخيص النقاط البارزة في الكتاب يمكن أن يساعد في رفع مستوى الفهم. حيث يتيح لك تدوين الملاحظات أثناء القراءة التواصل بعمق مع أفكار المؤلف. كما يساعدك أيضاً على تجميع الأفكار بمرور الوقت.


الهدف الواضح يجعل من القراءة أكثر فعالية :

لا شك أنه يمكنك القراءة من أجل المتعة أو المعلومات السريعة أو المعرفة أو ترقية نماذجك العقلية أو تحسين نفسك.

و قد كتب سكوت يونغ Scott Young قائلاً :  "يجب أن تكون نقطة البداية لأي أسلوب لتدوين الملاحظات هي الغرض من كل ما تحاول قراءته. لماذا تقرأه في المقام الأول؟ و لماذا تحاول تدوين الملاحظات؟ و ما الذي تتأمل تحقيقه من خلال ذلك ؟".

إن تدوين الملاحظات يؤدي إلى تحويل القراءة إلى مهمة - مهمة البحث عن أفضل الأفكار واستخراجها من مئات الصفحات والاحتفاظ بها للتطبيق لاحقاً في الحياة.

إلا أن هناك بعض الناس ممن يجادل  بأن تدوين الملاحظات يميل إلى تفريق تدفقهم وتقليل فهمهم.

و لكن الحيلة تكمن في تجربة طرق مختلفة والالتزام بما يناسبك ويساعدك على التركيز والتعلم بشكل أسرع. و يمكن لنظام تدوين الملاحظات أن يسهل التركيز على القراءة.


كيفية تدوين الملاحظات أثناء القراءة :

تتضمن بعض استراتيجيات التدوين الشائعة ما يلي: تدوين الملاحظات في الهامش و أسفل كل صفحة (إذا كان الكتاب نصاً وليس كتاباً إلكترونياً) ، أو وضع خط تحت الجمل ، أو وضع دائرة حول الأفكار التي تبرز لك أو تمييز الكلمات الرئيسية والعبارات ،

و ذلك من خلال استخدام الملاحظات اللاصقة أو بطاقات ملاحظات لتدوين الأفكار الرئيسية من كل فصل أو الاحتفاظ بمجلة لملخصات الكتب أو النقاط البارزة فقط وأخذ فترات راحة بين الفصول لتدوين الأفكار الرئيسية.

و إذا كنت تعتمد على الملاحظات المستندة إلى التطبيق ، فلا يزال بإمكانك تسجيل وتنظيم أفكارك وكلماتك الرئيسية و ملخصاتك - حيث يمكنك تنظيم الأفكار من كل كتاب في "ملاحظات" فردية. كما يمكنك استخدام وظيفة تظهير النص لتمييز النص بألوان مختلفة.

أما إذا كان هدفك هو الفهم العميق وتذكر المحتوى أو الأفكار في الكتاب - فتشير الدراسات إلى أن الورق هو السبيل من أجل ذلك .

و بالطبع فإن قراءة الكتب هي إحدى أفضل الطرق للتعلم - و ذلك في حال كان هدفك هو تذكر ما تقرأه لاستخدامه لاحقاً . لذا ،لا تنس تدوين الملاحظات بطريقتك الخاصة.

إذا كنت لا ترغب في مقاطعة عملية القراءة الخاصة بك ، فإن تسليط الضوء على الأفكار أو تدوينها على جانب النص أو في الجزء السفلي هو أفضل طريقة من أجل ذلك - فهو لا يشرك العقل بنشاط أو يستغرق وقتاً طويلاً بعيداً عن متعة مجرد قراءة الكتاب.

كما أنه يقلل من مقدار الوقت والطاقة الذي تنفقه على الملاحظات ويزيد من قدرتك على الفهم والاحتفاظ بالقراءة. فالهدف هو فقط إعطاء نفسك في المستقبل بعض التلميحات حتى تتمكن من تذكر ما كنت تريد التقاطه في ذلك الوقت.

و يجب أن يسعى تدوين الملاحظات الجيد لتحسين تركيزك أولاً ، و ثانياً :ليكون مستنداً للمراجعة لاحقاً فقط .

و يمكن أن يساعدك تدوين الملاحظات الفعال في تنظيم أفكارك ، والتفكير النقدي فيما تقرأه واستخلاص استنتاجات أفضل بنفسك.

يقول نات إلياسون  Nat Eliason : "كلما طورت المزيد من الملاحظات ضمن فكرة معينة ، ستتمكن من البدء في تنظيم تلك الملاحظات في أفكار أكبر ، أو حتى في نتائج كاملة مثل المقالات".


قم بإعداد نظام تدوين مناسب لك :

يتيح لك إنشاء نظام لتنظيم الأفكار الشائقة في الكتب، التفكير في المعلومات لاحقاً و الحصول على أقصى استفادة من مجموعتك من الكتب.

و إذا كنت تهتم بتذكر الأفكار التي تصادفك في كتب تحسين الذات المفضلة لديك ، وإذا كنت تهتم بامتلاك أفكار خاصة بك ، فتذكر تدوين الملاحظات.

و لا يجب أن يكون تدوين الملاحظات أثناء قراءة الكتاب عملاً روتينياً.

و لكن ضع في اعتبارك عزيزي القارئ ما هي أهدافك وما الذي يناسبك للاستفادة من هذه العملية. إذ و في نهاية المطاف ، يجب أن تكون القراءة تجربة ممتعة لك .

إرسال تعليق

المشاركة على واتساب متوفرة فقط في الهواتف